Skip to content

ما هوأفضل عمل تقوم به المرأة الحائض في مثل هذه الليالي الفضيلة

المفتي:
السيد العلامة محمد بن عبدالله عوض المؤيدي
تاريخ النشر:
رقم الفتوى: 9488
عدد المشاهدات: 187
اطبع الفتوى:

السؤال

سؤال مقدم من نساء يقلن إنهن يحببن التنفل بالصلاة والقرآن في الأيام والليالي الفضيلةكليلة النصف من شعبان فيكن مسرورات لقدوم هذه الفضيلة ولكن قد يقطع فرحتهن نزول الحيض في تلك الأيام فيطلبن من المولى محمد عبدالله عوض حفظه الله أن يفيدهن إذا كان هناك آثار وردت بغير الصلاة وقراءة القرآن والصيام أو يفيدنا بشيء مما آتاه الله من العلم ففي تحديده لنا آثارا أو أذكارا أسهل للمناولة والعمل لكوننا نساء يفيدنا التعيين لأننا كلما تشعبت علينا لم ندر بأيها نعمل لكوننا نساء إما عاميات أو نحو ذلك ومتى ليلة النصف من شعبان فافيدوننا وجزاكم الله خير الجزاء.

الجواب

تتطهر الحايض وتحتشي وتتوضأ وتفرش سجادتها وتجلس تذكر الله وأفضل الذكر هوسبحان الله والحمدلله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه اللهم اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم ولوالدي وما ولدا وللمؤمنين والمؤمنات اللهم صل على محمد وعلى آل محمد وبارك على محمد وعلى آل محمد كما صليت وباركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد. تكرر هذا الذكر ما أمكن فهو أفضل الذكر وأجمعه وتقبل الله منا ومنكم .وهذه الليالي كلها فضيلة فينبغي إحياؤها كلها بالذكر .

فتاوى أخرى